IOTA (MIOTA/USD) Trading at AvaTrade

ما هي عملة أيوتا (IOTA)؟

محرك إنترنت الأشياء

تعتبر عملة أيوتا بمثابة مخطط ومحرك البحث في صناعة ومجال إنترنت الأشياء (IOT)، كما إنها تمثل جيلاً جديداً من العملات الرقمية المشفرة.

تم إنشاؤها و ابتكارها منذ عام 2015، وذلك من أجل المساهمة في تلبية الخدمات الخاصة بحاجات صناعة الإنترنت الخاصة بالأشياء(IOT)، ومن ثمّ تم تسميتها باسم (IOTA) نسبة إلى اختصار مصطلح إنترنت الأشياء (IOT).

لقد صمم نظام أيوتا(AIOTA) بطريقة أقل تعقيداً و أكثر سلاسة، وذلك من أجل جعل تلك العملات الرقمية بالغة الصغر والتي يتم إنشاؤها من خلال عشرات المليارات من خدمات إنترنت الأشياء(IOT) واقعية وغير خيالية كلما أمكن ذلك.

تغيرت قواعد اللعبة لدي أيوتا (IOTA) حيث أنها لا تعتمد على تقنية سلسلة الكتل “بلوكتشين” الشهيرة، وبدلًا من ذلك فإن هذه العملة الإفتراضية تعمل باستخدام نظام يسمى تانجل “Tangle” والذي من خلاله يمكن السماح بالمعاملات المجانية والفورية.

يستطيع نظام Tangle التعامل مع المعاملات غير المحدودة، كما يتم الإشراف على تلك المعاملات من خلال ذلك النظام غير الربحي والذي يحافظ عليها كتقنية مجانية خالية من الترخيص.

أيوتا (IOTA) هي إسم الرمز المميز لتلك العملة الإفتراضية المشفرة، والتي تقوم بتغذية منصتها ونظامها الأساسي، كما إنها تمثل أصغر وحدة من ذلك الرمز المميز.

تقوم أيوتا أيضاً بتطبيق نظام وحدة “SI” كوحدة قياس، كما إنها تتعامل أيضاً بوحدة مايوت “MIOTA” للقياس والتي تمثل وحدة القياس الأكثر تداولاً.

تشير وحدة واحدة من MIOTA مايوتا “mega” إلى مليون من وحدات الأيوتا، كما توجد وحدة قياس تسمى KIOTA كيوتا “kilo” وهي تشير إلى نحو ألف من عملة أيوتا المشفرة.

هناك أيضاً وحدة قياس تسمى جيوتا”GIOTA” وهي تمثل نحو مليار من الأيوتا.

شركة أڤاتريد “AvaTrade” هي واحدة من أهم و أبرز الوسطاء في تلك الصناعة، کما أنها تتميز أيضاً ببعض من أفضل شروط التداول، بما في ذلك أدنى الفروقات السعرية في سوق العملات المشفرة.

كيف تتداول”MIOTA” مع أڤاتريد (AvaTrade):

  • افتح حساب تداول مع أفاتريد.
  • قم بإيداع الأموال من خلال استخدام أحد خيارات أفاتريد المصرفية الآمنة.
  • اختر منصة التداول المفضلة لديك.
  • حلل السوق عن طريق استخدام أدوات التحليل الفني أو الأساسي.
  • افتح مركز تداول طويل أو قصير الأجل على عملة “MIOTA” وذلك وفقًا لتحليلات السوق التي قمت بها.

لماذا تتداول عقود فروقات العملات المشفرة من خلال آڤاتريد AvaTrade؟

  • الآمان التام – حيث تعمل منصة أڤاتريد من خلال 6 سلطات إشرافية وتنظيمية وحسابات منفصلة، لذلك فإن أموالك ستكون آمنة ومحمية في كل الأوقات.
  • خيارات كثيرة من العملات المشفرة – يمكنك الاختيار من بين مجموعة متنوعة من العملات المشفرة المتوفرة على منصاتنا للتداول.
  • لا يوجد أية رسوم خفية – لا تقوم الشركة بتحصيل أي عمولات أو رسوم مصرفية على المعاملات التي تتم من خلالها.
  • Cاستمرارية العمل المطلقة في مجال العملات الرقمية – – تعد شركة AvaTrade واحدة من بين عدد قليل من الوسطاء الذين يقدمون الخدمات على مدار الساعة، كما يدعمون ذلك من خلال 14 لغة مختلفة.
  • رافعة مالية سخية – يمكنك زيادة رأس المال المبدئي الخاص بك من خلال رافعة مالية سخية، كما يمكنك أيضاً التداول بقيمة أكثر بكثير من رصيد حسابك وبنسبة تبلغ قيمتها بنحو 1:2 (للمقيمين في الاتحاد الأوروبي) وبنسبة 1:25 (للمقيمين خارج الاتحاد الأوروبي).
  • تحديد المخاطر – يمكنك تحديد مستويات الربح والخسارة مسبقاً وذلك من خلال استخدام نظام وقف الخسائر أو جني الأرباح عند عملية التداول. ينبغي عليك تحديد الحد الأقصى للمبلغ الذي يمكنك أن تخاطر به في حالة المضاربة على السعر، أو تحديد المبلغ الذي تريد جني الأرباح من خلاله. تتوفر أيضاً الأوامر المستقبلية مثل القدرة على وقف الشراء أو الشراء بحدود معينة.
  • تداول العملات الرقمية المشفرة مقابل العملات الورقية – على عكس العديد من الشركات المتواجدة حالياً والتي يقتصر تداولها على العملات الرقمية فقط، فإن عملاء منصة أڤآتريد يستطيعون تداول العملات الرقمية مقابل العملات الورقية (الدولار الأمريكي، اليورو، الين الياباني .. إلخ) أيضاً.

تداول MIOTAUSD

metatrader 4 Symbol: MIOTAUSD

أوقات التداول: 24 ساعة 7 أيام في الأسبوع

الرافعة المالية:

سبريد نموذجي: نحو 0.8% فوق مستوى السوق

لماذا تتداول أيوتا IOTA مع أڤاتريد؟

  • تتيح منصة أڤاتريد تداول عقود فروقات MIOTA والتي تمثل (واحد مليون أيوتا) من خلال رافعة مالية تصل إلى .
  • إتاحة سوق العملات الرقمية للمتداولين على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.
  • يمكنك البدء في تداول مايوتا MIOTA بمبلغ قليل يصل إلى .
  • إن التقلبات العالية للعملة تجعلها إضافة ممتازة إلى محفظة التداول الخاصة بك لتصبح متوازنة بشكل جيد.
  • تتيح المنصة إمكانية البيع على المكشوف بالإضافة إلى احتمالية جني الأرباح حتى في حالة هبوط سعر السوق.
  • لا تقوم أفاتريد بتحصيل أي عمولات على تداول العملة المشفرة، أو أي رسوم مصرفية على المعاملات المتداولة من خلالها.
  • استمتع بخدمة عملاء عالمية على مدار 24 ساعة 5 أيام في الأسبوع، بلغتك الأصلية.
  • لن تتعرض لأي من عمليات القرصنة أو السرقة خاصةً وأنك لا تقوم بالفعل بشراء أو بيع ميوتا.
  • لدى أڤاتريد تراخيص على مستوى 5 قارات.
  • تسمح منصة أڤاتريد بالتداول مع تغيرات أسعار العملات الرقمية المشفرة، مما يعفي المتعامل من عمليات الشراء المعقدة غير البسيطة.

إن الحد الأقصى لحجم المركز المتراكم لـ MIOTA هو 50 ألف دولار، يورو أو جنيه إسترليني.

أيوتا في الأسواق

تم تأسيس مؤسسة أيوتا في أوائل عام 2015، وذلك من قبّل ديڤيد سونيستيبو، دومينيك شاينر،سيرجي بوبوف وسيرجي ايڤاتشجلو. يعتبر هؤلاء الألمان الأذكياء ماليًا من الرواد البارزين في فضاءات التشفير، كما أنهم يعدون الأوائل في تحديد أهمية الحاجة إلى إنشاء نوع جديد من شبكة المعاملات وذلك بغرض دعم صناعة IOT “إنترنت الأشياء” بشكل أفضل.

يعني مصطلح (إنترنت الأشياء) بشكل أولي أنه يمكن تأجير أي جهاز مزود بشريحة في الوقت الحالي. وبالتالي، فلماذا تحتاج هذه الأجهزة إلى عملات إلكترونية خاصة؟ السبب المستنتج هنا لأنها تقوم بإنتاج عشرات المليارات من المعاملات الصغيرة (وحتى معاملات النانو متناهية الصغر)، كما أنها تتطلب تقنية معاملات فائقة السرعة وقابلة للتوسع والتطور.

خلال شهر نوفمبر عام 2017، جمعت IOTA نحو 1337 من عملة البيتكوين على نطاق واسع عالميـًا، أما في نهاية عام 2016، تم تجهيز ومعالجة أكثر من 3 ملايين معاملة على منصة IOTA.

خلال نوفمبر عام 2017، تم تقييم MIOTA بسعر متواضع بلغ مقداره نحو 0.37 دولار، ثمّ شهدت صعودًا قويًا متجاوزةً القيمة السوقية التي بلغت نحو 1.5 مليار دولار خلال اليوم الأول من تداولها.

في اليوم الثامن والعشرون من نوفمبر عام 2017 أيضًا أعلنت منصة IOTA شراكتها مع بعض الشركات العملاقة مثل سيسكو، سامسونج، مايكروسوفت وفولكسفاجن. لذا كان ارتفاع حجم التداول الذي نتج عن تلك الشراكة تاريخيًا؛ ففي نحو أقل من 24 ساعة، قامت البورصات بتجهيز ومعالجة ما يزيد قيمته عن 800 مليون دولار!، حيث تم تنفيذ معظمها على “Bitfinex” .

يعتقد بعض المستثمرين أن عملة أيوتا IOTA في طريقها لأن تصبح رقم 3 في الحد الأقصى للقيمة السوقية، كما أنها تغلبت على عملة البيتكوين كاش الشهيرة، ببساطة لأنها تتمتع بميزة تكنولوجيا حقيقية عن نظيراتها من العملات المشفرة وذلك لأنها:

  • قابلة للتحجيم.
  • عملة معيارية “قياسية”: حيث توجد إمكانية تطوير التطبيق من خلال بلوكتشين (Blockchain) مستقلة مرتبطة بالسلسلة الرئيسية، مما يسمح بقابلية تطوير لا حصر لها.
  • غير قابلة للعبث أو التلاعب بها.
  • مجانية بنسبة 100% .
  • ذات كفاءة عالية جداً في إستخدام الطاقة (تقريباً بنسبة واحد من مليون مقارنة بالبيتكوين).
  • ذات سرعة فائقة في إنهاء المعاملات.

كل ذلك بفضل الاختراق التكنولوجي الذي يتمثل في خاصية التشابك (Tangle) والتي تمثل العمود الفقري لأيوتا IOTA.

ما هي خاصية التشابك Tangle

إن Tangle أو “التشابك” هي عبارة عن بلوكتشين “Blockchain” بدون كتل أو سلاسل! وتبدو كالتالي:

ما هي خاصية التشابك Tangle

تعتمد تقنية دفتر الأستاذ الخاص بها على رسم بياني موجه وغير دوري(DAG) يعمل بطريقة مشابهة للبلوكتشين ولكن من خلال شبكة النظير للنظير وذلك مع وجود آلية للتحقق من صحة المعلومات.

ذلك يعني أن:

  1. المستخدمين أنفسهم يكونوا مسئولين عن عمليات التحقق من صحة المعلومات؛ كما أنه ليست هناك حاجة للحصول على موافقة على ذلك (اللامركزية المجانية دون أية رسوم).
  2. في الواقع تزداد سرعة التعامل كلما زاد إجراء المزيد من المعاملات (قابلة للتطوير).

التسلسل الزمني لعملة IOTA – مولد عملة رقمية مشفرة دون سلسلة الكتل

2015

  • نشأة أيوتا IOTA

2016

  • تشغيل شبكة IOTA الرئيسية.

2017

  • تم إصدار خارطة الطريق لتطوير أيوتا IOTA.
  • تم إطلاق أيوتا IOTA في البورصات.
  • إغلاق رموز أيوتا.
  • أعلنت شركة SatoshiPay الإنجليزية/ الألمانية المختصة بمعالجات شرائح الألمونيوم الدقيقة، أنها ستقوم بإستخدام أيوتا بدلاً من البيتكوين.
  • ارتفاع سعر سوق العملة المشفرة بنسبة بلغت نحو 606%.
  • إعلان أيوتا الشراكة مع شركة سيسكو للأنظمة، فولكسفاجن ومجموعة سامسونج.

2018

  • وافقت أيوتا على عقد شراكة عمل مع UNOPمكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع.
  • تلقت أيوتا واتحاد المدن الذكية الأوروبية “Consortium” و “CityXchange” ضوءًا أخضر من مفوضية الاتحاد الأوروبي بغرض تطوير واختبار العديد من حلول المدن الذكية.
  • دعم خاصية Tangle من أيوتا لقدرات IAMPASS الشركة الرائدة في مجال مصادقة القياسات الحيوية البيومترية للهوية الرقمية.
  • قامت أيوتا بتوقيع عقود علاقات عمل مع SinoPac الشركة التايوانية العملاقة من أجل تطوير iCertificate؛ مستقبل شهادة المسؤول عن التعاقدات والأعمال.
  • تقديم Trinity Desktop Wallet.

2019

  • أعلنت أيوتا عن مشروع “Q” إختصار Qubic، وهو المشروع الذي سيعمل على تمكين كل من العقود الذكية وأوراكل والحوسبة الخارجية.

نشجعك على معرفة المزيد عن تداول أيوتا من خلال زيارة صفحة شروط التداول الخاصة بنا.

سجل الآن وابدأ تداول MIOTA بالدولار الأمريكي مع أفاتريد.