تداول السلع

تداول السلع مع آفاتريد

تداول السلع مع آفاتريد

تمثل السلع عنصرا استهلاكيا أساسيا في الاقتصاد العالمي، هل لديك فكرة عن معدل استهلاك الذهب، الفضة أو القهوة؟ إذن قس على ذلك لتدرك مدى أهميتها!

يتم تداول السلع على مستوى العالم من خلال بورصات مختلفة، والتي عادة ما يتم تداولها على أنها عقود آجلة، وهي اتفاقية للتداول بناء على سعر ووقت محدد، وتقوم منصتنا بتوفير عقود فروقات، وهي عبارة عن عقود قائمة على سعر أصل مقدَّر، والتي لا يتم من خلالها منح ملكية للسلع المادية، هذا الجانب الذي يفضله المتداولين نظرا لأنه لا يضطرهم لامتلاك الأصل بشكل فعلي، وإنما تتوفر لهم إمكانية تداوله وقتما شاؤوا.

ونظرا لأن هناك مجموعة متنوعة من عقود الفروقات التي تتوفر بشكل حصري عبر تطبيق أفا تريد، لذلك تتوفر لك إمكانية تداول مجموعة كبيرة من الأسواق بدءا من المعادن وحتى مصادر الطاقة وغيرها.

  • يمكنك تداول السلع الصلبة أو المرنة من خلال منصتنا المتقدمة ميتاتريدر 4.
  • يمكنك التداول في أي وقت وأي مكان عندما تكون في عجلة من أمرك من خلال تطبيق آفاتريد جو الخاص بنا.
  • تتوفر حلول التداول التلقائي والتي تشمل مستشارين متخصصين ومنصات صفقات نسخ التداول.
  • تتوفر لك إمكانية أن تبدأ الآن بتداول صغير تصل نسبة الرفع المالي له .
  • توفر نسبة انتشار تنافسية.

يوفر لك تطبيق آفاتريد إمكانية تداول السلع بشكل إلكتروني بسهولة، بحيث يمكنك من خلاله تجربة تداول السلع الخفيفة أو الصلبة من خلال وكيل أسهم رائد مقرر والتمتع بجميع المزايا المتوافقة معه.

ما المقصود بالسلع؟

تعد السلعة بمثابة شيء ملائم الاستخدام ضمن إطار النشاط التجاري أو السوق، بحيث يجب أن تكون كل سلعة، عند تداولها عبر بورصة ما، مستوفاة للمعايير والتصنيفات المطلوبة، والتي قد تكون مختلفة إلى حد ما، إلا أنها تظل متماثلة بالنسبة لجميع المنتجين، وهناك نوعين من السلع، وهما السلع الخفيفة والسلع الصلبة.

السلع الخفيفة: وهي تشير إلى المواد التي تتم زراعتها في مقابل المواد التي يتم التنقيب عنها، مثل المنتجات الزراعية التي تشمل السكر، الذرة، القمح، القهوة وغيرها، والتي يتم إنتاجها بواسطة مزارعين، حيث تعد هذه الأدوات حساسة جدا للتغيرات المناخية والطقس، ولديها أنماط أسعار متغيرة بشكل موسمي دوري.

السلع الصلبة: وهي تشير إلى المواد التي يتم التنقيب عنها مثل الذهب وغيره من المعادن النفيسة مثل الماس والبترول إلى جانب منتجات الطاقة الأخرى.

أسعار السلع

هناك عدة عوامل مختلفة يمكنها التأثير على أسعار السلع وتقلبها بشكل ملحوظ.

العرض والطلب: إذا كان هناك توازن بين العرض والطلب، تظل الأسعار كما هي دون تغيير، في حين أنه عندما يتوقع السوق انخفاض العرض بسبب عوامل الطقس أو انخفاض الإنتاج، فإن الأسعار تتجه إلى الارتفاع، والعكس صحيح، أي أنه كلما ارتفعت نسبة العرض، كلما حدث انخفاض في الأسعار.

المخزون وقائمة الجرد: قد يتأثر إنتاج مثل هذه السلع بالعوامل التالية: الطقس، آفات المحاصيل، مشاكل الإنتاج مع فريق العمل، الظروف السياسية والاقتصادية التي تؤدي إلى إضافة رسوم جديدة، مثل الضرائب، اللوائح التجارية، انحسار دور الحكومات، وغيرها.

قوة العملة: هناك ارتباط شائع ما بين السلع الأكثر تداولا على مستوى العالم وأزواج العملات، فعلى سبيل المثال، يعد الدولار الكندي مقترنا بأسعار النفط نظرا لأن كندا تمثل مُورِّدا كبيرا للنفط، لذلك عند علمك بمثل هذه الروابط المشتركة، يصير من المهم بالنسبة لك رصدها وتداولها في لوقت المناسب، لكي تتمكن من اتخاذ قرارات صائبة تعينك على التداول الناجح، كما يجب ملاحظة أن أغلب السلع يتم تسعيرها بالدولار الأمريكي، مما يُعلي من أهمية رصد مؤشر الدولار، حتى يتسنَّى التنبؤ بديناميكيات السعر بشكل سليم، كما أننا نسمح بتداول الفوركس من نفس منصة التداول، مما يتيح لك إمكانية استخدام مثل هذه الروابط المشتركة بما يتوافق مع مصالحك.

التضخم: عادة ما يتغير سعر السلعة عند حدوث أي تضخم.

لماذا يتم الاتجاه إلى تداول السلع

قد يكون احتواء محفظة التداول الخاصة بك على مجموعة متنوعة من السلع بمثابة إضافة رائعة والتي من شأنها أن تؤدي إلى زيادة العائدات، إذ أن السلع لا تدفع أرباح كما أنها لا تفلس.

وإليك ببعض المزايا الرائعة لتداول السلع:

  • يمكن للسلع أن تحمي من التضخم؛ فعندما يواجه الاقتصاد حدوث تضخم، فإن أسعار السلع تتجه للارتفاع.
  • قد تؤدي إلى تحصيل أرباح كبيرة؛ يتم تداول عقود الفروقات للسلع على الهامش، مما يعني وجود نسبة أعلى محتملة من العائدات إلى جانب المخاطر.
  • انخفاض تكاليف الشركات الناشئة، فلن تحتاج سوى حاسوب ومائة دولار.
  • تستطيع التداول أثناء تواجدك بالمنزل أو إذا كنت في عجلة من أمرك من خلال استخدامك لتطبيقنا الجديد AvaTradeGO.
  • يتم التداول من خلال مركز بيع أو مركز عملة دائن.