تداول الذهب

تداول الذهب
تداول الذهب - Gold trading

كيف تستثمر في الذهب؟

الملاذ الآمن، هكذا يطلق عليه المستثمرون والمتداولون وخبراء المال، فعندما تهبط الأسواق وتتراجع الأسعار وتبدأ الأسواق العالمية في المعاناة من الاضطرابات والتقلبات، يتجه إليه الجميع لحماية أنفسهم من الخسائر، كونه أداة تحوط.

تريد الاستثمار في الذهب؟ اعلم أن الوصول إلى تداول الذهب لم يكن أسهل مما هو عليه اليوم! يعتمد شراء المعادن الثمينة على فتح أمر مؤقت لشراء أو بيع كمية محددة من الذهب. يتحدد الربح أو الخسارة بالتغير في سعر المعدن خلال مدة العقد.

بفضل Avatrade، ستتمكن من تداول أفضل المعادن في الوقت الحالي في عقود الفروقات على منصة تداول واحدة.

مع آفاتريد، يمكنك تداول الذهب بكل سهولة، فنحن نوفر لك كل سبل الأمان، ونعرض لك كل ما يخص الاقتصاد العالمي وأسواق الأسهم، وكافة المعلومات التي تساعدك في اتخاذ القرار السليم في الوقت المناسب، كما نقدم لك خدمة دعم جيدة على مدار الـ 24 ساعة.

تداول الذهب

يتداول الذهب في بورصة شيكاغو التجارية بالدولار الأمريكي، ويُقاس الذهب بأوقية تروي، ويقوم هذا المقياس بتحويل أونصة تروي إلى 31.1034768 جرامًا، مع العلم أن هذا المقياس يتم استخدامه في قياس الذهب منذ العصور الوسطي.

تُمكنك بورصة شيكاغو التجارية من تداول عقود الذهب الآجلة، وفي بعض الأوقات يصحب شراء هذه الأصول مباشرة من بورصة شيكاغو شراء الأصول الأساسية بشكل إجباري وتخزينها وتأمينها عند امتلاكك للعقد بعد أن تنتهي صلاحيته، وإذا لم يرغب المتداول في هذا يمكنه شراء أو بيع عقود فروقات الذهب، والاستفادة من تقلبات أسعار العملة دون أن يكون في حاجة إلى شراء الأصل الأساسي.

كما يُمكن فتح عقود الفروقات في الاتجاه المعاكس لسعر المعدن الحالي، مما يُمكن المتداولون من تحقيق أرباح من التقلبات التي يشهدها أسعار المعدن الأصفر والمخاطر، وذلك دون أن يقوموا بشراء الأصل الأساسي.

ابدأ تداول الذهب اليوم مع AvaTrade وتمتع بامتيازات الوسيط الحائز على جوائز عديدة والعالمية!

كيف يتم تداول الذهب في أسواق الاسهم العالمية؟

عُرف الذهب منذ آلاف السنين بالمعدن النفيس أو “الثمين” لما له من قيمة كبيرة في التجارة، ويعتبر الذهب هو المعدن الوحيد بل السلعة الوحيدة التي تمكنت من الحفاظ على قيمتها في كل الأوقات على مر التاريخ وفي كل الأوضاع، سواء كانت الأوضاع الاقتصادية العالمية مستقرة أو متقلبة.

إذا كنت ترغب في تداول الذهب، عليك في البداية أن تعلم أن هناك عدة استراتيجيات للتداول، كل واحدة لها مكاسبها المحتملة ومخاطرها المحتملة أيضًا، والاختيار يعود إليك، فكل متداول يختار استراتيجية التداول الأفضل والأنسب له، ونحن بدورنا سنعرض لكم استراتيجيات تداول الذهب المختلفة، ولتختار من بينهم استراتيجية التداول الأنسب لك.

الاستراتيجية الأولى “عقود فروقات الذهب”

تمكنك استراتيجية عقود الفروقات من فتح صفقة دون أن تكون بحاجة إلى شراء الأصل الأساسي، فمن خلالها يمكنك فتح صفقة شراء أو بيع على الأداة والمضاربة على حركة سعرها، ومعرفة الأرباح والخسائر المتوقعة وفقا لحركة السعر في الوقت الحالي للأداة، طبقا لتداوله خارج البورصة.

وفقا لتلك الاستراتيجية، يمكن للمتداول من خلال تداوله بناءَ على السعر الحالي وليس السعر المستقبلي، التعرف على السيولة العالية والتوافر.

مميزات تداول خيارات عقود الفروقات على الذهب، هي أن المتداول عندما يفتح صفقته سوف يدفع أقل من عقود الفروقات على المعدن نفسه، وذلك لأنه يفتح صفقة عقود الفروقات في اتجاه معاكس للعقد وليس للذهب، أي أن المستثمر يتداول الأداة بأقل سعر.

ولكن مخاطر تلك الاستراتيجية تكمن في أن التقلبات الحادة لخيارات عقود الفروقات تحتوي على مخاطر هائلة، وبالرغم من ذلك يوجد عوامل أخرى عديدة تؤدي إلى حدوث تذبذبات واضطرابات قوية في قيمة خيارات عقود الفروقات.

الاستراتيجية الثانية “صناديق المؤشرات المتداولة”

في هذه الاستراتيجية، يتبع صندوق المؤشرات المتداولة قيمة الأصل الأساسي بشكل مباشر، حيث يتبع عقد فروقات على صندوق المؤشرات المتداولة للذهب، سعر المعدن الأصفر بشكل يومي، مما يُمكن المتداولون من القيام بتنفيذ صفقات البيع والشراء بسعر يخالف سعر صندوق المؤشرات المتداولة الأساسي.

يُمكن تداول عقود الفروقات على الذهب المتداولين من حصد أرباح جيدة من تقلبات أسعار الذهب دون أن يكونوا بحاجة إلى شراء الأصل الأساسي والاحتفاظ به، كما يتيح لهم بيع الذهب في حال توقعهم تراجع سعرها بالأسواق.

فمثلًا، إذا توقع المتداول الذي يقوم بفتح صفقات للشراء ارتفاع سعر الذهب خلال الأيام المقبلة، فإذا كان توقعه صحيح فإنه سوف يحقق أرباح قوية من فارق السعر بين سعر الافتتاح وسعر الإغلاق الأعلى للصفقة التي قام بها، والعكس صحيح إذا كان سعر الإغلاق أقل من سعر الشراء فسوف يتكبد خسائر قدرها فرق السعر بين الافتتاح والاغلاق.

من ناحية أخرى، إذا توقع المتداول تراجع سعر الذهب خلال الأيام القادمة، فبامكانه فتح صفقة بيع مما يتيح له حصد الأرباح من الفارق بين سعر الافتتاح وسعر الإغلاق الأقل، أما إذا ارتفع سعر الذهب عن سعر الافتتاح، وقام المتداول بإغلاق صفقته بسعر أعلى من سعر الافتتاح فبالطبع سيتكبد خسائر مقدارها الفرق بين سعر الإغلاق المرتفع وسعر الافتتاح.

بعد تحديد استراتيجية التداول الأنسب لك، والتي ترى أنها الأفضل في تحقيق الأرباح، عليك متابعة مؤشر الذهب يوميًا، لمعرفة إذا كان السهم يصعد أم يهبط فهذا الأمر يساعدك بالطبع في اتخاذ القرار الصحيح.

العوامل التي تؤثر على اسعار الذهب:

لكي تقوم بصفقات تداول ناجحة على الذهب وتجنى الأرباح التي خططت لحصدها من تلك الصفقات، عليك أن تدرس جيدًا الظروف المحيطة بهذا المعدن، وتتعرف على العوامل التي تؤثر عليه وتجمع أكبر قدر من المعلومات التي تساعدك في اتخاذ قراراتك سواء بالشراء أو البيع، كما يجب عليك تتبع أسعار الذهب بشكل يومي بل كل ساعة وكل دقيقة، فمعرفة هذه الأمور ستحميك كثيرًا من الخسارة، تابع مع آفاتريد أبرز وأهم العوامل التي تؤثر على سعر الذهب.

  • التضخم

عندما تصل العملة إلى نسبة تضخم عالية أكبر من المعدل الطبيعي، على الفور يتجه المتداولون والمستثمرون لتخزين قيمة هذه العملة في الذهب، باعتباره الملاذ الآمن في تلك الظروف، ولأنه من السلع التي تتمتع بنسبة كبيرة من الاستقرار، وقادر على الاحتفاظ بقيمته بصورة كبيرة.

  • الدولار الأمريكي

يعتبر الدولار الأمريكي هو العملة الأهم والأكثر قيمة على مستوى العالم، لذا يتم تسعير أغلب السلع والمعادن به، وهذا ينطبق على الذهب، حيث يتم تسعير أوقية الذهب بالدولار، وهذا ما يجعله ذو دور كبير في تحديد مدى جاذبية السلعة للمتداولين، فإذا قام بعض الأشخاص بالتداول على الجنيه الإسترليني أو اليورو، فهذا سيؤدي بالطبع لتراجع قيمة الدولار الأمريكي، وبالتالي يصبح الذهب أكثر جاذبية للمتداولين، فالدولار القوي يكون له تأثير سلبي على أسعار الذهب.

  • العرض والطلب

مثل باقي السلع الأخرى، فإن زيادة نسبة المعروض من الذهب تعمل على تقليل سعره نتيجة تشبع الأسواق به، وفي هذه الحالة تكون زيادة الأسعار أمر صعب للغاية، بالإضافة إلى أن عمليات التنقيب على الذهب والكشف عن مناجم الجديدة تؤدي إلى زيادة نسبة المعروض من الذهب.

يظل الذهب قابل للتداول حتى بعدما يتم استخدامه، على عكس بعض السلع الاستهلاكية الأخرى مثل النفط، ففي حال ارتفاع سعر الذهب فهذا هو الوقت الأفضل للقيام بعمليات البحث والتنقيب عن مناجم جديدة للمعدن الأصفر، أما إذا تراجع السعر فعمليات التنقيب لا تتم بنفس السرعة، وبالتالي ينخفض المعروض في السوق العالمي.

بالتأكيد يتأثر معدل الطلب على الذهب بزيادة أو تراجع الطلب على المعدن الأصفر في صناعة المجوهرات والحلي والزينة بشكل عام، وكذلك الاستخدامات الصناعية الأخرى وعمليات التداول، فإذا ارتفع الطلب عن العرض يرتفع السعر، أما إذا كان الطلب على الذهب قليل وكان السوق في حالة تشبع،

  • البيانات الاقتصادية الصادرة من الولايات المتحدة

باعتبارها أكبر دولة على مستوى العالم، يؤثر الاقتصاد الأمريكي بشكل قوي على الاقتصاد العالمي بشكل عام وعلى مؤشر الذهب وأسعاره بشكل خاص، لذا فالبيانات الاقتصادية أو السياسية الصادرة عن الإدارة الأمريكية تلعب دور كبير ومؤثر في صعود مؤشر الذهب وتراجعه.

  • الأحداث الجيوسياسية

للأحداث الجيوسياسية العالمية تأثير قوي على المعروض من الذهب، باعتباره معدن عالمي، فتلك الأحداث لها تأثير على أسعار العملات بما فيها الدولار الأمريكي، كما أن لها دور في تغيير القيمة النسبية للمعدن النفيس، وقد تؤدي لابتعاد عدد كبير من المتداولين عن هذه السلعة أو يزيد اللجوء إليها.

على الرغم من تأثره بهذه العوامل لكن يعتبر هذا التأثر بسيط مقارنة بباقي العملات التي من الممكن أن تهوي أسعارها وتكبد المتاجرين بها خسائر فادحة، فالذهب هو الاستثمار الأكثر أمانًا خاصة في ظل التقلبات التي يشهدها العالم في ظل جائحة كورونا.

يعتبر الذهب وسيلة آمنة للاستثمار لأنه يحافظ على سعره مع مرور الزمن في ظل التقلبات الاقتصادية، الاجتماعية والكوارث الطبيعية.

على الرغم من تأثره بهذه العوامل لكن يعتبر هذا التأثر بسيط مقارنة بباقي العملات التي من الممكن أن تهوي أسعارها وتكبد المتاجرين بها خسائر فادحة.

ما هو احتياطي الذهب gold stock؟ وما أهميته؟

مخزون الذهب أو احتياطي الذهب gold stock هو كمية الذهب التي يحتفظ بها البنك المركزي كمستودع للقيمة لتأمين العملة المحلية للدول و لضمان تنفيذ الوعود لدفع المودعين وحاملي الأوراق المالية، كما يستخدم gold stock في الوقت الحالي في تسوية المعاملات الدولية.

قديمًا، كان الهدف من احتياطي الذهب gold stock هو تغطية العملة الورقية من خلال معادلتها بمقياس أساسي من الذهب، المعدن الذي أطلقوا عليه لقب النفيس بسبب ندرته ولمعانه، فهو لا يصدأ ابدأ ومن الصعب إذابته في الأحماض.

وبعد العديد من الأحداث التاريخية التي شهدها العالم من بينها بل وأهمها الحروب التي خاضتها الدول الكبرى، صار الذهب هو المخزون الوطني المسؤول عن تأمين الدول وقت الأزمات والصراعات، والملاذ الآمن أثناء حدوث القفزات والتقلبات وتراجع الدولار الأمريكي.

وكلما كان احتياطي الذهب gold stock كبير كلما كانت الدولة أكثر استقرارًا على المستوى الاقتصادي حيث صار الذهب هو العملة المستخدمة في البيع والشراء خلال أوقات الأزمات والصراعات، فعلى المستوى الدولي يستخدم الذهب في شراء القمح والنفط من السوق العالمي.

كيفية شراء عقود الذهب

      • الخطوة الأولى: افتح حساب تداول مع آفاتريد 
      • الخطوة الثانية: حمل منصة ميتاتريدر 4
      • الخطوة الثالثة: اختر الذهب وابدأ التداول الخاص بك

التجارة بالذهب

عالم الفوركس أصبح عالم كبير يضم كل العملات والسلع والمعادن النفيسة وأسواق الأسهم وصناديق الإستثمار وغيرها، والمعدن الأصفر أشهر أنواع المعادن وأهمها لذا أصبح من الضروري لكل متاجر معرفته والمتاجرة به.

وقبل كل شيء يجب على المتداول أن يحيط بكافة المعلومات اللازمة لنجاحه في هذا النوع من التداول فهو معدن نفيس علية إقبال شديد من كافة التجار ومن كافة أنحاء العالم.

وهنا قدمت آفاتريد مجموعة كبيرة من وسائل التعلم وأيضا جهزت كادر ضخم ومؤهل من موظفيها للرد على كافة الاستفسارات وقدمت منصات تداول سهلة الاستخدام وسريعة الاستجابة لأوامر الشراء والبيع.

لماذا تداول الذهب مع آفاتريد؟

ابدأ بالتداول في سوق المعادن الثمينة مع آفاتريد واحصل على مكافئة ترحيبية تصل إلى $10,000.

تداول الذهب مع آفاتريد

شركة آفاتريد شركة رائدة ومرخصة ومعتمدة دوليا في تقديم الوساطة التجارية لتجارة الذهب.

وبسبب خبرتها الكبيرة في الأسواق المالية ودراستها التحليلية لأذواق المتداولين قدمت آفاتريد كافة الحلول للمشاكل التي تواجه المتاجرون بالذهب وقامت بمساعدتهم في الوصول للأسواق العالمية بسرعة وكفاءة وفعالية منقطعة النظير.

تعتبر شركة آفاتريد المتداولين بواسطتها شركائها في النجاح لذلك تهتم براحتهم وتقديم كافة أسباب النجاح لهم.

أسباب النجاح في تجارة الذهب مع آفاتريد:

      •  تقديم مواد تعليمية للمستثمرين وذلك لزيادة معرفتهم وتوسيع آفاقهم
      • سبريد تنافسي وعمولات منخفضة مما يقلل من تكاليف التداول المتداولين
      • عروض ترويجية ومكافآت عند التسجيل والإيداع لزيادة رأس المال
      • سرعة متناهية في التنفيذ عند فتح أو إغلاق الصفقات
      • توفير منصة ميتاتريدر 4 للتداول الأكثر استخداماً في الاأسواق

الجدول التالي يوضح التحركات في اسعار الذهب بشكل مباشر:

تداول معادن أخرى

تقدم آفاتريد المزيد من الخيارات لتجارة المعادن النفيسة بالإضافة للمعدن الأصفر ومن هذه المعادن: (اضغط على اسم المعدن لمعلومات إضافية)

فتح حساب مع شركة آفاتريد

تقدم آفاتريد تسهيلات كبيرة ومتنوعة للمستثمرين الجدد ومن أهمها تمكين المتاجرين من فتح حسابات بمبالغ بسيطة تبدأ من دولار أمريكي، كما وتقدم مكافأة تصل حتى 10,000 دولار أمريكي وذلك حسب المبلغ الذي يتم إيداعه.

يتم التداول كذلك حسب الرافعة المالية السخية على مختلف المعادن.

كل هذة الخدمات مقدمة من آفاتريد لتكون الشريك الحقيقي في النجاح، وتقوم بتزويد كافة المتداولين بالمعلومات اللازمة عن الأسواق من حيث المنشورات، الدورات، المقالات والفيديوهات التي تعرف المتداولين بالذهب وغيره من المعادن والعملات.

لذلك تعتبر آفاتريد الخيار الأمثل لكل متاجر يبحث عن التميز والنجاح والارتقاء بتجارته لمستويات عالية ومرموقة.

الأسئلة الأكثر شيوعًا حول تداول الذهب

      • هل ما زال تداول الذهب يستحق كل هذا العناء؟

        لقد تم استخدام الذهب كوسيلة للتداول وكمخزن للقيمة لآلاف السنين، وتداول الذهب في القرن الحادي والعشرين لا يقل أهمية كما كان دائمًا. لا يزال الذهب مخزنًا قيمًا للقيمة، حيث يستخدمه العديد من المستثمرين كتحوط ضد الأزمة المالية والتضخم والمخاطر الجيوسياسية. يعد سوق الذهب أحد أكبر الأسواق وأكثرها سيولة في العالم ويوفر فرصًا هائلة للمتداولين عبر الإنترنت. يمكن أن تكون الأسعار متقلبة، لكن السوق عقلاني، مما يجعل تداول الذهب أمرًا مثيرًا ومربحًا.

      • هل الذهب هو أفضل معدن ثمين للتداول؟

        من المؤكد أن الذهب هو المعدن الأكثر شعبية للمستثمرين والمتداولين عبر الإنترنت، ولكن إذا كنت تبحث عن معدن ثمين مع مزيد من الصخب، فإن الفضة هي أيضًا خيار رائع. ومع ذلك، غالبًا ما يكون التنبؤ بالذهب أسهل لأنه يُستخدم بشكل أساسي كملاذ آمن ومخزن للقيمة. على عكس الفضة والمعادن النفيسة الأخرى، ليس للذهب استخدامات صناعية كثيرة، لذا فإن له عددًا أقل من العوامل التي تؤثر على حركته. بالإضافة إلى ذلك، فإن السيولة الهائلة تجعل السوق متاحًا للجميع.

      • ما هي أفضل استراتيجية لتداول الذهب؟

        لتداول الذهب بنجاح، هناك العديد من الاستراتيجيات التي يمكن أن تنجح. بالطبع، إذا تمكنت من مواكبة المحترفين، المعروفين باسم أصحاب المال الذكي، فمن المحتمل أن يكون لديك فرصة أفضل للنجاح. إحدى الطرق التي يستخدمونها هي التركيز على موسمية الذهب. تاريخيا، شهد الذهب أقوى تحركاته في سبتمبر. كما أنه قوي في الشهرين الأولين من العام. لذلك فهذه هي أفضل الشهور للبحث عن تداول طويل. على العكس من ذلك، يكون الذهب أضعف في مارس وأكتوبر، مما يجعل هذه الأشهر جيدة للبحث عن التراجعات في السوق.

ابدأ بتداول الذهب مع آفاتريد واحصل على مكافأة عميل جديد تصل إلى 10,000 دولار.